انظر إلى أصل الدين المتين

انظر إلى أصل الدين المتين

Faith Impact - الدين الحنيف

أقود سيارتي إلى واحدة من القواعد النفسية والأخلاقية العامة التي يشترك فيها أكثر الناس.

إذا حجزتني سيارة بطيئة أمامي قلت: يا لهذا السائق البليد!

وإذا تجاوزتني سيارة مسرعة من ورائي قلت: يا له من سائق متهور!

إننا نعتبر أنفسنا “النموذج” الذي يُقاس عليه سائر الناس، فمن زاد علينا فهو من أهل الإفراط ومن نقص عنا فهو من أهل التفريط.

إذا وجدتَ من ينفق إنفاقك فهو معتدل كريم، فإذا زاد فهو مسرف وإذا نقص فهو بخيل، ومَن يملك جرأتك في مواقف الخطر فهو عاقل شجاع، فإذا زاد فهو متهور وإذا نقص فهو جبان!.

ولا نكتفي بهذا المنهج في حكمنا على أمور الدنيا بل نوسعه حتى يشمل أمور الدين، فمَن عبد عبادتنا فهو من أهل التقوى والإيمان،

ومن كان دونها فهو مقصر، ومن زاد عليها فهو من المتنطّعين!

وبما أننا جميعاً نرتفع وننخفض ونتقدم ونتأخر ونتغير بين وقت ووقت وبين عمر وعمر فإن هذا المقياس يتغير باستمرار..

ربما مَرّ علينا زمان نصلي…

Lihat pos aslinya 133 kata lagi

Tentang luaydpk

I try to write about history.....
Pos ini dipublikasikan di Uncategorized. Tandai permalink.

Tinggalkan Balasan

Isikan data di bawah atau klik salah satu ikon untuk log in:

Logo WordPress.com

You are commenting using your WordPress.com account. Logout / Ubah )

Gambar Twitter

You are commenting using your Twitter account. Logout / Ubah )

Foto Facebook

You are commenting using your Facebook account. Logout / Ubah )

Foto Google+

You are commenting using your Google+ account. Logout / Ubah )

Connecting to %s